بشرتك دهنية ... تعلّمي كيفية العناية بها


  

اذا كانت بشرتك دهنية فلا تعتقدي أنها لا تحمل إليكِ إلا المشاكل فقط ، فمعروف أن البشرة الدهنية تظهر فيها الخطوط الرفيعة والتجاعيد متأخرة ، إليكِ أهم خطوات العناية بالبشرة الدهنية لتقليل من الحبوب والمسام الواسعة .

 

أولاً : عليكِ بغسيل وجهك مرتين أو ثلاثة يومياً بالماء والصابون المخصص للبشرة الدهنية أو الغسول الطبي المخصوص للبشرة الدهنية .

البشرة الدهنية لا تعني الاستغناء عن الكريمات المرطبة أو الكريمات المضادة للشمس ، إن بشرتك في حاجة إليها خاصة وأن التقشير يعني حاجة البشرة إلى الترطيب ، اختاري ما تشائين

من الكريمات المرطبة والمضادة للشمس شرط أن تكون خالية من الزيوت ، وتذكري أهمية واقي الشمس في حماية البشرة من الأشعة الضارة وإصابتها بالبقع الغامقة الناتجة عن التعرض للشمس .

الوصفات الطبيعية وحدها لن تجدي بالحل المطلوب، لذا عليكِ استشارة طبيب جلدية أو تجميل، واطلبي منه أدوية علاجية من عائلة الرتينوئيدات ، إنها تعمل على خفض إنتاج الغدد الدهنية للزيوت وتقليص حجمها .

 

ثانياً : تعتبر البشرة الدهنية من أكثر أنواع البشرة انتشارا وخاصة في الأجواء الرطبة والحارة ويعاني أصحاب هذه البشرة من مظاهر متعددة تجعلهم دائمي الشكوى من بشرتهم مثل لمعان الوجه ، بهتان في البشرة ، زيتية البشرة ، ظهور رؤوس ذات لون أبيض وأخرى سوداء ، ظهور حب الشباب من فترة لأخرى ، فساد المكياج بعد عدة ساعات من وضعة.

 وطالما يفتقد أصحاب هذه البشرة النضارة فتظهر بشرتهم بشكل مرهق وخالي من الحيوية وقد يعزى هذا في كثير من الأحيان لتوسع مسام البشرة نتيجة إفراز الدهنيات بكميات كبيرة من الغدد الدهنية والتي تكون ذات حجم أكبر عندهم.

و يظن الكثيرين أن الدهنيات هي مواد زائدة عن حاجة الجسم ويجب التخلص منها باستمرار في الوقت الذي تلعب فيه الدهون دورا رئيسيا في المحافظة على صحة الجلد فهي تعمل عل تقليل تبخر الماء

من الجسم والمحافظة على رطوبته وتحمي من كثير من الالتهابات الناتجة عن بعض أنواع البكتريا والفطريات وغيرها من الفوائد التي تبين حكمة الخالق عز وجل.

 

و هناك كثيرين ممن يرغبن في التخلص من دهنية البشرة تماما وللأبد ولكن هذا غير صحي وغير ممكن أيضا ولكن اتباع إرشادات معينة يساعد في التغلب على مشاكل البشرة الدهنية ويجعلها تحت السيطرة دائما :

- التنظيف المستمر: بسبب لزوجة البشرة الدهنية فإنها دائما ما تكون مكان سهل لاستقرار الغبار والجراثيم لذا يعتبر التنظيف المستمر للبشرة مهماً جدا للحفاظ على بشرة صحية طوال الوقت وهنا لابد من الانتباه لعدة أشياء في تنظيف البشرة.

يوجد عدة أشكال من المنظفات للبشرة فيفضل دائما استخدام المنظفات التي لا تحتوى على مواد كيميائية فعالة واستبدالها بمواد طبيعية مثل زيت الشاي الأسترالي الذي يساعد في التخلص من الدهون

كما يعمل على تطهير البشرة وإعادة النضارة لها نتيجة لتأثيره القابض.

- عدم تكرار الغسيل لأكثر من مرتين إلى ثلاثة يوميا بالصابون واستعمال الماء الساخن مرة في حالة الدهنية الزائدة إذ يعمل الماء الساخن على تنظيف أعمق المسام وإزالة الدهنيات ويمكن غسل الوجه بالماء أكثر من مرة للبشرة الأقل دهنية وتذكري أن ازدياد الغسيل الذي يؤدي لجفاف ال��شرة يعمل على تهيج الغدد الدهنية.

- الانتباه لما تأكلي والتقليل من المأكولات الدهنية مثل الشوكولاته والهمبرجر والمشروبات الغازية السكرية والتقليل من اليود الذي يساهم في زيادة إفراز الدهنيات والتي لم يثبت تأثيرها علمياً ولكنها تساهم كما ذكرنا في زيادة الدهون المفرزة.

- الابتعاد عن التوتر حيث أظهرت كثير من الدراسات أن التوتر يزيد إفراز الدهنيات على البشرة , فالاسترخاء والهدوء يضبط نشاطات الجسم بشكل أكبر.

- إزالة المكياج دائما قبل النوم وتجنب المرطبات الزيتية واستبدالها بمرطبات خالية من الزيوت oil free moisturizer.

- استخدام واقي الشمس المناسب والخالي من الدهنيات oil free sun screen

- استخدام المصفي skin toner على شرط عدم احتوائه على الكحول ويفضل الاستعاضة عنه بماء الورد وعصير الليمون المخفف , أو Rosemary–( أكليل الجبل ) المخفف.

- استخدام المكياج الذي لا يتسبب في زيادة الدهنيات أو ظهور الرؤوس السوداء ويفضل النوع الباودر الذي يساهم في امتصاص الدهنيات.

- عمل قناع أسبوعي لتجديد حيوية البشرة واستخدام Scrub لإزالة الخلايا الميتة والكشف عن بشرة جديدة باستمرار مرتين أسبوعيا.

 

نشرت تحت: العناية بجمالك العلامات:
© جميع الحقوق محفوظة أحلى صبايا 2011