ممارسة الرياضة أثناء الحمل

 

إن ممارسة الرياضة في فترة الحمل تُعد من الضروريات التى تدعم الحمل والولادة بصورة أفضل، كما أنها تقلل إلى حد كبير الكثير من الأعراض الجانبية للحامل مثل ألم الظهر، والإمساك، وتورم القدمين، والإحساس بالإرهاق والإعياء.كما أن هناك العديد من برامج ممارسة الرياضة التى أعدت خصيصا لفترة الحمل، لذا قومي باستشارة الطبيب ليحدد لكِ البرنامج المناسب للرياضة ، لأن هناك أسلوبا معينا لأداء التمارين الرياضية اثناء فترة الحمل ، وإذا كنتي معتادة على ممارسة الرياضة قبل الحمل، فمن الممكن أن تمارسي البرنامج الموضوع لكِ فى حدود 30 دقيقة يوميا، أما إذا كنت غير معتادة على ممارسة الرياضة قبل الحمل فتحرص على عدم تجاوز مدتها 15 دقيقة يوميا.
و يعد المشى من أفضل أنواع الرياضيات للمرأة الحامل خاصة إذا لم تكن تمارس الرياضة من قبل، كما أن السباحة مفيدة لها و لكن ليس في مياه البحار حتى تتفادى مخاطر تلاطم الأمواج، بالإضافة إلى بعض التمارين الخفيفة التى ينصح بها الطبيب. وعليكِ الابتعاد عن الرياضيات العنيفة التى تتطلب اتخاذ أوضاع وحركات خطيرة قد تؤذى آلام الجنين.

وهناك بعض الامور التي يجب مراعاتها عند ممارسة المرأة الحامل للرياضة:
- البسي الملابس المناسبة (الملابس الواسعة والمطاطة) واحرصىي على أن تكون مصنوعة من الأقمشة الطبيعية , بما فى ذلك ملابسك الداخلية حيث يجب أن تكون قطنية وذلك كي تسمحي لجسمك بالتنفس.
- لحماية القدمين والمفاصل، يجب أن يكون الحذاء الرياضي مناسب للرياضة التي ستقومين بها ومقاسه سليم.
- مارسي تمارينك فى جو مناسب بأن تختاري غرفة جيدة التهوية أو مكيفة لكي لا تزيد حرارة جسمك ، لأن ارتفاع حرارة جسمك أكثر من درجة قد يمثل خطراً عليك وعلى جنينك.
- اختاري السطح المناسب ، الأسطح الخشبية أو الأسطح المفروشة بالسجاد هي الأفضل.
- عوضي السوائل التى تفقدينها لذا اشربي الماء قبل وأثناء وبعد التمرين.

 

 

نشرت تحت: الحمل و الأمومة العلامات:
© جميع الحقوق محفوظة أحلى صبايا 2011